مكتبة القصص هنا هتلاقى قصص كتير فى مختلف المجالات فى الحياة...



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-25-2012
سايكو سايكو غير متواجد حالياً
emy Queen
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مصر بتاعة زمااااان
المشاركات: 3,523
افتراضي الله .لا ينسانا

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اعضاء ايجى الكرام
بعد مرور سنه على غيابى عن المكتبه دى عدت باول قصه ؛0منقوله )
قصه اثرت فيا جدا واتمنى انها تعجبكوا
غم ثقتي الشديدة في عناية الله بنا ورغم إنني لا أحتاج لدلائل على إنه لا ينسانا ولا يتركنا ، ولكن بعض المواقف التي تمر بالإنسان تجعله يسبح الله قائلا : ما أعظم عنايتك بنا يا إلهي ، نحن منقوشون على كفك كما قلت في سفر إشعياء النبي.

أنا خادم للشباب في كنيسة من كنائس القاهرة وكنت سعيدا بعمل الله معي في الخدمة وفي مهنتي حيث أعمل طبيب أمراض قلب ، وفي ذات يوم طلب مني أسقف أسوان الذهاب لمحافظة أسوان لعمل اجتماعات للشباب هناك في إجازة الصيف ، فذهبت.

وفي اليوم السابق لعودتي للقاهرة ، ذهبت لزيارة أحد الشباب ولما علمت أسرته بسفري ، أوصتني بتسليم مبلغ معين من المال إلي أسرة فقيرة تسكن في القاهرة ، أسرة مكونة من 6 أولاد و قد مات الأب وتركهم في رعاية الأم التي لا حول لها ولا قوة ، ولكن الله لا ينساها.

وعندما عدت للقاهرة ، نسيت الأمر تماما ، وكنت قد وضعت الظرف الذي به المال في حقيبتي الطبية ، كانت هذه الحقيبة التي أضع فيها السماعة الطبية وجهاز الضغط ، ولكن نظرا للصفة السيئة التي أتمتع بها وهي عدم النظام ، فقد كانت هذه الحقيبة المسكينة تحتوى على كل شئ وأي شئ يخطر ببالك ، فلذلك لم أنتبه لوجود المبلغ بها.

و ذات يوم و قد استدعيت للذهاب للمستشفى ، وكنت على عجلة من أمري ، فقد ركبت تاكسي.

و بعد أن سار التاكسي مسافة قليلة ، توقف السائق و عرفت منه أن ( العجلة نامت ) و يجب تغييرها.

نزلت وأنا في قمة الضيق بسبب التأخير و وقفت أنتظر تغيير العجلة ، وكان الجو حارا للغاية ، فذهبت لكشك مجاور لأشرب زجاجة كوكا كولا ، وفيما أنا واقف بجوار الكشك ، سمعت هذا الحديث من شباك أحد المنازل الفقيرة المجاورة للكشك ، كلا لم يكن حديثا بل كان صلاة .....

( أنت عارف يارب أن آخر لقمة في البيت أكلوها الأولاد قبل ما ينزلوا المدرسة والبيت كله فاضي و معيش فلوس و أحنا يارب ملناش غيرك نتكل عليه ونلجأ له )

و كانت المرأة تبكي وهي تصلي.....

وهنا فقط تذكرت أمر الظرف والمال الذي كان يجب علي توصيله ، فأخرجت الحقيبة الطبية وأخذت أبحث عن الظرف لمدة عشر دقائق حتى وجدته ، وقرأت العنوان و......

واقشعر بدني و وقف شعر رأسي ، فقد كان العنوان هو نفسه المكان الذي أقف عنده و هذا هو البيت المقصود ، بل إنها هي المرأة الفقيرة التي يجب علي أن أعطيها المال.

دخلت بسرعة البيت وأعطيتها المال وحكيت لها هذه القصة العجيبة ، بكت السيدة من شدة التأثر وأدركت مدى عناية الله بها وبأولادها ، فهو قاضي الأرامل وأبو الأيتام.

قصة حقيقية كتبها القمص تادرس يعقوب



حقا إن الله لا ينسانا ، فهو الذي يعطي فراخ الغربان طعامها ( و يقال إن الغراب حينما تخرج صغاره من البيض يتركها وحيدة و يمضي ، ولكي لا تموت الغربان الصغيرة من الجوع ، فإن الله جعل لها غدد تفرز رائحة معينة تجذب الحشرات إليها فتتغذى الغربان الصغيرة على هذه الحشرات حتى تنمو وتستطيع أن تبحث عن غذائها بنفسها )

فّإذا كان الله يهتم بفراخ الغربان بهذه الدرجة و لا يتركها تموت من الجوع ، فكم وكم يهتم بنا نحن أولاده ، فلماذا يستبد بنا القلق والهم والخوف من المستقبل ؟ هل يستحيل على الله حل مشاكلنا مهما كانت صعبة ؟

التعديل الأخير تم بواسطة سايكو ; 07-25-2012 الساعة 02:30 PM
رد مع اقتباس
اقرأ ايضا جديد الأخبار لحظه بلحظه على ايجي لفرز
قديم 07-25-2012   #2
اسامه صلاح
.:: الفائز بالمركز الأول في مسابقه قصص القران الكريم _ رمضان 2012 ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,874
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

سبحان الله
الله يرزق الانسان من حيث لا يحتسب
تسلم ايديك
واهلا برجوعك مره تانيه لبيتك

اسامه صلاح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2012   #3
سايكو
emy Queen
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مصر بتاعة زمااااان
المشاركات: 3,523
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

جزاك الله كل خير يا بشمهندس واهلا بحضرتك فى المكتبه

سايكو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #4
neweslam1
------------------
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: in imagination
المشاركات: 2,898
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير يغدو خماصا ويعود بطانا ))

جزاكى الله خيرا سايكو

neweslam1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #5
سايكو
emy Queen
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مصر بتاعة زمااااان
المشاركات: 3,523
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

بس فيه فرق كبير بين التوكل والتواكل

نورت المكتبه يا بش مهندس اسلام

سايكو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #6
AHMED
.:: الإدارة العـــامـــة ::.
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: Zagazig
المشاركات: 39,473
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

اقتباس
فّإذا كان الله يهتم بفراخ الغربان بهذه الدرجة و لا يتركها تموت من الجوع ، فكم وكم يهتم بنا نحن أولاده ، فلماذا يستبد بنا القلق والهم والخوف من المستقبل ؟ هل يستحيل على الله حل مشاكلنا مهما كانت صعبة ؟

تسلم ايدك ,, فكرتينى بقصة كانت فى كتاب اسمه تاكسى ,, هحكيهالك
وهى قصه حقيقيه داخل تاكسى يرويها الكاتبخالد الخميسي مؤلف الكتاب

----------------------------------------------------------------------------------------
يا إلهي! .. كم عمر هذا السائق؟ وكم عمر هذه السيارة؟ لم أصدق عيني عندما جلست بجانبه .. فإن عدد الكرمشات في وجهه بعدد نجوم السماء. تضغط كل كرمشة على الأخرى ب (حنيّة) ، وتصنع وجها مصرياً نحته مختار. أما يداه اللتان تضغطان على المقود فإنهما تتمددان وتنكمشان عبر شرايينها البارزة وكأن شرايين النيل تغذي الأرض اليابسة، مع رعشة خفيفة لا تحرك المقود يميناً أو يساراً، فالسيارة تسيبر ثابتة إلى الأمام، وتصدر من عينية المغطتين بجفنين عملاقين حالة سلام داخلي تبعث فيّ وفي الدنيا الطمأنينة.

شعرت – بمجرد الجلوس إلى جانبه بفعل مجال مغناطيسي يصدره – أن الحياة بخير. وتذكرت لسبب مجهول شاعري البلجيكي المفضل جاك بريل، وكم كان مخطئاً عندما كتب قصيدة شهيرة وغناها "ما أحلى الموت مقارنة بالشيخوخة، وأن الموت بأية طريقة أفضل بكثير من الكبر". لو جلس بريل بجانب هذا الرجل كما افعل الآن لمسح قصيدته بأستيكة.

أنا: حضرتك أكيد بتسوق من فترة طويلة.
السائق: أنا بسوق تاكسي من سنة 48.

لم اتصور أنه يمارس مهنة قيادة السيارة الأجرة منذ قرابة ستين عاماً .. لم أجرؤ على سؤاله عن سنه، ولكني وجدت نفسي أسأله عن النتيجة.

أنا: وإيه ياترى خلاصة خبرتك اللي ممكن تقولها لواحد زييّ، عشان أتعلم منها.
السائق: نملة سوداء على صخرة سوداء في ليلة حالكة الظلمة يرزقها الله.
أنا: قصدك إيه؟
السائق: أحكيلك حكاية حصلت لي الشهر ده علشان تفهم قصدي.
أنا: أرجوك.
السائق: عييت لمدة 10 أيام عيا شديد، ماكنتش قادر أتحرك من السرير، وأنا طبعاً على باب الله يعني اليوم بيومه معايا .. بعد إسبوع ماكنش فيه في البيت ولا مليم .. أنا عارف ومراتي مخبية علىّ .. أقول لها حنعمل إيه ياستي؟ .. تقولي الخير كتير يا أبو حسين وهي عمالة تشحت أكل من كل الجيران.. وأنا طبعاً ولادي اللي فيهم مكفيهم، اللي جوز نص عياله ومش عارف يجوز النص التاني .. واللي عنده حفيد عيان بيجري بيه في المستشفيات .. القصد ماينفعش نطلب منهم حاجة.. ده الواجب إن أنا اللي أساعدهم .. بعد عشرة أيام قلت للحاجة لازم أنزل الشغل .. حلفت علىّ وقعدت تصرخ وتقول إني لو نزلت ح أموت منها.. وبصراحة أنا مكنتش قادر أنزل .. بس قلت لازم، كدبت عليها كدبة بيضة وقلت لها ح أقعد في القهوة ساعة .. أغير هوا علشان حتخنق .. ونزلت دورت العربية وقلت ياربنا يارزاق .. فضلت ماشي لغاية ماوصلت عند جنينة الأورمان ولقيت لك عربية بيجو 504 عطلانة والسواق بتاعها بيشاور ليّ.. وقفت .. قرب منيّ وقال ليّ معايا واحد عربي طالع المطار تاخده علشان عربيتي عطلت؟ واخد بالك هنا من حكمة ربنا؟ معاه عربية 504 حالتها بريمو، وعطلت!.. قلت له أوصّله.

ركب معايا الزبون .. طلع من عمان، من عند السلطان قابوس سألني تاخد كام قلت له اللي تجيبه .. أكد علىّ .. اللي حادفعه حتاخده .. قلت له ماشي.

وانا في الطريق عرفت إنه رايح قرية البضائع علشان عنده حاجة حيخلصها .. فعرّفته إن حفيدي بيشتغل هناك وإنه ممكن يساعده في تخليصها من الجمرك .. قال لي ماشي .. وبالفعل رحت ولقيت حفيدي هناك وفي ورديته .. خد بالك هنا إن أنا طبعاً كان ممكن ما الاقيهوش .. خلصنا الحاجات اللي عاوز يخلصها ورجعته الدقي.

سألني تاني حتاخد كام يا حاج؟

قلت إحنا إتفقنا اللي تجيبه، فراح مديني خمسين جنية خدتهم وشكرته ودوّرت العربية .. سألني راضي، رديت وقلت له راضي.

قالي بص يا حاج .. الجمرك كان المفروض يبقى ب 1400 جنية دفعت انا 600 جنية. يعني الفرق 800 جنية دول طالعين من ذمتي، يعني حلالك و 200 جنية أجرة التاكسي .. آدي ألف جنية والخمسين اللي معاك هدية منيّ!

شفت يا أستاذ .. يعني مشوار واحد جاب لي ألف جنية، ممكن أشتغل شهر وماجيبهومش.. شوف ربنا نزلني من بيتي وعطل العربية الـ 504 وأوجد ليّ كل المسببات علشان يرزقني الرزق ده .. أصل الرزق ده مش بتاعك والفلوس دي مش بتاعتك، كله بتاع ربّنا .. دي الحاجة الوحيدة اللي إتعلمتها في حياتي.

نزلت من التاكسي آسفاً فقد كنت أتمنى لو جلست معه ساعات وساعات اخرى، ولكن للأسف كلن لديّ أنا أيضاً موعد في سلسلة الجري وراء الرزق.



سبحان الله
دايما اتذكر

"نملة سوداء على صخرة سوداء في ليلة حالكة الظلمة يرزقها الله"


التعديل الأخير تم بواسطة AHMED ; 07-26-2012 الساعة 05:05 PM
AHMED غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #7
سايكو
emy Queen
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مصر بتاعة زمااااان
المشاركات: 3,523
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

لو تصفيق ايدى يوصل !!!!!!
جميله بجد بجد بجد رااااائعه
تسلم حضرتك يا مستر على القصه الغايه الجمال دى

سايكو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #8
Dew drops
..:: الفائز بالمركز الثاني في مسابقه المعلومات العامه _ رمضان 2012 ::..
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: مصر\الشرقية
المشاركات: 3,959
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

اكيد الله لا ينسانا

جميييييييييييييييل جميل جميل

تسلم ايدك يا ايمي

جزاكي الله كل خير

Dew drops غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2012   #9
سايكو
emy Queen
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مصر بتاعة زمااااان
المشاركات: 3,523
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

تسلميلى يا نودى
بس اقرى بتاعه مستر احمد هى اجمل

سايكو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-27-2012   #10
AHMED
.:: الإدارة العـــامـــة ::.
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: Zagazig
المشاركات: 39,473
افتراضي رد: الله .لا ينسانا

انتى الأجمل ياسايكو , بس بجد مواضيعك دايما بستفيد منها وبحب ادخلها وبتجبرينى انى اعلق عليها
تسلم ايدك ياقمر مجهودك مميز

AHMED غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
تعليقات زوار الموقع على الفيس بوك


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:41 PM.


Follow @elmaazon تابع ايجى لفرز على الفيس بوك وتويتر لحظه بلحظه